0
هناك الكثير جدًا من الأطعمة التي تعمل على زيادة جمال الطفل او الجنين إدا صح القول عند الحوامل، وأشار الكثير من العلماء أن هناك أطعمة كثيرة، وثمار، مرتبطة ارتباطًا وثيقًا بكل شيء في حياتنا، وصولًا إلى الحوامل وإلى إضفاء الجمال على الجنين والطفل مستقبلا، والنقاء، والكثير من الصفات، ولكن تأثيرها يظهر بالالتزام بتناولها، والمداومة عليها، ومن تلك الثمار والأطعمة:

أولًا: البطيخ.

يحتوي البطيخ على الكلور، والفسفور، والبوتاسيوم، وهو أيضًا غني بالفيتامينات، ولهذا فيُصَّرح العلماء بأن البطيخ يضفي الكثير من الجمال على وجه الجنين.

ثانيًا: الهندباء.

يحتوي أيضًا الهندباء على الصوديوم، والبوتاسيوم، والحديد، حيث يقول البعض أنه يساعد في زيادة جمال الجنين والطفل بعد ولادته، وهناك من يعتق أنه يساعد في تحديد جنس الجنين الدكر في المراحل الأولى من تكونه في بطن الأم.

ثالثًا: السفرجل.

ينصح علماء التغذية بأكل السفرجل، حيث أنه له تأثير إيجابي على الجنين، فيعمل على زيادة جماله، وذلك لاحتوائه على الأملاح الكلسية، وحامض التفاح، ولكن يجب الانتظام في تناوله في فترة الحمل، لأن تأثيره لا يظهر من تناوله لمرة واحدة فقط، ووردت أحاديث كثيرة عن النبي –صلى الله عليه وسلم- تفيد في هذا الأمر، فيقول نبينا: أن أكل السفرجل يطيب الماء، ويحسن الوَلد، ويصفي اللون، فهو من أهم الأشياء التي تفيد المرأة الحامل في فترة حملها، لذلك يُنصح بالمواظبة على تناوله، والالتزام بذلك. 

رابعًا: التمر.

للتمر فوائد عجيبة الكثير منا يعرف بعضها أو أغلبها، فالتمر يحتوي على الكثير من الفيتامينات، وله دور وتأثير كبير على الجنين وزيادة جماله، وأيضًا يعمل على تسهيل الولادة، وأيضًا أمر به الرسول –صلى الله عليه وسلم- حيث يقول: أن إطعام المرأة التمر في الشهر التي سوف تلد فيه، يساعد ذلك على ولادة طفلًا حليمًا نقيًا، ولذلك يُنصح بأكل التمر خلال فترة الحمل، منه لإفادة المرأة في حملها، ومنه لإفادة الجنين، وأيضًا اقتداءً لأقوال الرسول –صلى الله عليه وسلم.


خامسًا: اللبان.

ما هو اللبان؟ اللبان: هو مادة صمغية، يتم استخراجها من الشجر، تكون في بداية خروجها بيضاء مائلة للون الأصفر، وأيضًا يحتوي اللبان على العديد والكثير من الفيتامينات، فمن المعروف عن اللبان أنه يساعد على تقوية الذهن وعدم النسيان، أضف إلى ذلك أيضًا أن أكل اللبان يعمل على جعل الطفل شديد الذكاء، ويضفي عليه الشجاعة في حالة أنه ذكرًا، أما إذا كانت أنثى فإنه يحسن من خلقها، وأيضًا يعمل على التحسين من شكلها، وزيادة جمالها. 
أضف إلى ذلك أيضًا أنه من الأطعمة التي نصح بها رسولنا الكريم محمد –صلى الله عليه وسلم- للمرأة الحامل فقال: أن إطعام المرأة الحامل اللبان يعمل على أن يشتد عقل الجنين، فإن كان ذكرًا يكن شجاعًا، وإن كانت أنثى، عظمت عجيزتها، فتنال مكانة كبيرة عند زوجها، صدقت يا رسولنا الحبيب.


تلك هي بعض الثمار والأطعمة التي تؤثر على الجنين، الآن كيف يتم هذا التأثير؟ 
بعد عملية الهضم يتم تفتيت هذا الطعام، وتحويله إلى أجزاء بل ذرات صغيرة جدًا، تأخذ طريقها ومجراها إلى رحم المرأة حتى يكون قوامه الغذاء، وبذلك فإن الجسم كله يتأثر بجميع المأكولات التي تأكلها المرأة من بروتينات، أو نشويات، أو دهنيات، وغيرهم، وبما أن الجنين جزء من جسم المرأة فإن يتأثر بتلك الأغذية.
فالجنين يتغذى من خلال مجرى الدم، وذلك عن طريق الجذور أو الحبيبات التي تنمو على جدار الرحم وهذا ما يسمى بالمشيمة، والتي عبرها يتم انسياب دم الجنين، منه إلى دم الأم، وبذلك يمتص الغذاء والمواد من دم الأم. 
نحن في مجلة إشراقة نهتم جدا بتقديم كل ما من شأنه أن يفيد المرأة لحامل وزيادت جمالها أولا وجمال طفلها أو جنينها تانيا وسنحرص على أن نقدم بإستمرار معلومات مفيدة مستوحاة من التجارب ومن معلومات الخبراء في مجال الحمل والولادة فقط تابعونا بإستمرار ،ويمكنكم تحميل تطبيق مجلة إشراقة لتوصل بكل جديد من هنا
شاهدي كذالك :
فوائد الرضاعة الطبيعية في الأيام الأولى بعد الولادة
تغذية الطفل الرضيع في الشهر الرابع | أهم النصائح
كيفية الإستخدام الصحيح لأدوية الأطفال

إرسال تعليق

 
الى الاعلى